نوسوسيال

نوس سوسيال : رحيل المفكر والسياسي اليساري اللبناني كريم مروة 

420

 

 

 

ودعت العاصمة اللبنانية صباح اليوم المفكر اليساري والكاتب كريم مروة، عن عمر ناهز 93 عاما.

كان مروة أحد القادة الفاعلين في الحزب الشيوعي اللبناني، وتقلد فيه عدة مناصب، حيث كان عضوا في مكتبه السياسي من 1964 حتى 1999. وفي 1987 انتخب نائبا للأمين العام في حينه جورج حاوي.

عايش مروة خلال حياته سلسلة من المحطات التاريخية الأساسية في تاريخ لبنان والمنطقة، من ثورة الضباط الأحرار في مصر إلى العدوان الثلاثي إلى حرب 1967 و1973 والحرب الأهلية اللبنانية واجتياح لبنان في 1982، كما كان له دور رئيسي في الحركة الوطنية اللبنانية بزعامة الراحل كمال جنبلاط، والتي كانت تناصر فلسطين وتدعو لإقامة نظام ديمقراطي علماني إشتراكي في لبنان.

كتابات في الأدب والسياسة

كان للراحل مساهمات غزيرة في الكتابات السياسية والتحليلية والمقالات، حيث نشرت مجلات الطريق والأخبار والنداء، عددا كبيرا من مقالاته ودراساته. كما كان له مساهمة أساسية في صياغة وثائق الحزب الشيوعي اللبناني وأدبياته وبرامجه.

كان لمروة أيضا عدد من الكتب السياسية، تعتبر مرجعا في تاريخ لبنان الحديث والحراك السياسي فيه وتاريخ اليسار اللبناني بشكل عام، مثل “نحو نهضة جديدة لليسار في العالم العربي” و”فصول من تجربتي في الفكر وفي السياسة”، و”الشيوعيون الأربعة الكبار في تاريخ لبنان الحديث: فؤاد الشمالي، فرج الله الحلو، نقولا الشاوي، جورج حاوي”.

فضلا عن الكتابات السياسية، كان لكريم مروة مساهمات أيضا في الإضاءة على عدد من التجارب اللبنانية في مجالات الأدب والفن، حيث نشر في هذا المجال كتبا عن سير المثقفين اللبنانيين من أهمها “ملامح الشخصيّة اللبنانية في سير وإبداعات المثقفين اللبنانيين”، و”الرواد اللبنانيون في مصر: في الصحافة والفكر والأدب والفن”، وعناوين أخرى كثيرة.