نوسوسيال

ترامب يحرز تقدما بالسباق الرئاسي في الانتخابات التمهيدية للجمهوريين

688

/  واشنطن : نوس سوسيال  /

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

 

 

 

 

أكد ترامب أن هايلي لم تعد تشكل تهديدا بالنسبة له، في أول تصريح بعد الفوز في الانتخابات التمهيدية لحزبه في كارولاينا الجنوبية، كما وجه رسالة للرئيس الأمريكي جو بايدن من على منصة النصر أمام حشد من مؤيديه قائلا “جو أنت مطرود!”، وسط هتافات وتصفيق أنصاره.

وقال ستيفن تشيونغ، المتحدث باسم ترامب، في بيان “الليلة تنتهي الانتخابات التمهيدية. حان وقت الانتقال إلى الانتخابات الرئاسية حتى نتمكن من هزيمة جو المعتوه”، مستخدما أحد التعابير المفضلة لدى الرئيس الجمهوري السابق.

من جهتها، أعلنت هايلي السبت، عزمها على البقاء في السباق للفوز بترشيح الحزب الجمهوري لخوض انتخابات الرئاسة الأمريكية، رغم هزيمتها أمام ترامب. وقالت لمؤيديها خلال تجمع في تشارلستون “لن أتخلى عن هذه المعركة”.

ويعتقد الخبير السياسي جوليان زيليزر أن “هايلي تبقى في السباق بسبب احتمال إدانة” ترامب الذي يواجه أربع لوائح اتهام جنائية، وأضاف إن “أملها الوحيد هو أن تصمد فترة كافية”، ريثما تأخذ الإجراءات القانونية مجراها.

ومع فرز أكثر من 85% من الأصوات، تقدم ترامب بفارق كبير، بحصوله على حوالي 60% من الأصوات.

وفور إعلان النتائج، حذر بايدن قائلا “كل يوم نواجه التهديد الذي يشكله دونالد ترامب على مستقبلنا”.

وتوعد ترامب بأن يبرهن لبايدن والديموقراطيين “أننا آتون بسرعة قطار شحن في تشرين الثاني/نوفمبر”، في الانتخابات الرئاسية.

وحضت هايلي المحافظين على اختيار “جيل جديد من القادة المحافظين” بدلا من “سنوات أربع أُخرى من فوضى ترامب”، لكنها سبق أن خسرت الانتخابات التمهيدية أمام ترامب في آيوا ونيوهامبشر ونيفادا.

وجرت هذه الانتخابات وسط مؤشرات بأن ترامب يشدد قبضته على الحزب الجمهوري، بينما يدفع لإجراء تعديل لتثبيت أفراد من عائلته وحلفائه على رأس اللجنة الوطنية للحزب الجمهوري.

وتعهدت زوجة ابنه، لارا ترامب، إنفاق “كل قرش” من أموال الحزب على حملته الرئاسية إذا أصبحت رئيسة مشاركة للجنة، وأضافت إن تسديد أتعاب محاميه يحظى باهتمام الناخبين الجمهوريين.

وسعت هايلي إلى التركيز على “الفوضى” التي تقول إنها تنبع من ترامب، مشيرة إلى 8 ملايين دولار من التبرعات الانتخابية التي أنفقها على الرسوم القانونية في كانون الثاني/يناير، وتوقعت أن يصل إجمالي إنفاقه على القضايا المعروضة على المحاكم هذا العام إلى 100 مليون دولار.

واتهمت المتحدثة باسم حملة هايلي، أوليفيا بيريز-كوباس، ترامب بأنه حول حملته الرئاسية إلى صندوق تبرعات لقضاياه أمام المحاكم، و”لن تتبقى لديه موارد أو يكون قادرا على التركيز لمواجهة جو بايدن والديموقراطيين”.