نوسوسيال

اتفاقيات إبراهيم رهن الاختبار في الحرب بين حماس وإسرائيل

425

 

 

قراءة في الصحف الفرنسية

 

لوفيغارو : اتفاقيات إبراهيم رهن الاختبار في الحرب بين حماس وإسرائيل 

 

بعد مرور أكثر من شهر من بداية الحرب بين إسرائيل وغزة، خصصت الصحف الفرنسية حيزا كبيرا لهذا الموضوع، وأبرز المواضيع العلاقات بين الدول العربية والغرب بعد الحرب في غزة، ومصير اتفاقيات إبراهيم بالإضافة إلى الدور الأمريكي في هذه الحرب

الحرب بين إسرائيل وحماس: بايدن محاصر في المستنقع الإسرائيلي

أشارت صحيفة لومانيتي إلى أن الولايات المتحدة الامريكية أصبحت معزولة بشكل متزايد على الساحة الدولية بسبب الدعم غير المشروط الذي يقدمه بايدن لإسرائيل، وعلق كاتب المقال “أنطوني بلينكن يحمل نفس النقاط والمقترحات في جولاته المتكررة دون جدوى”

وفي مقابلة للصحيفة مع الوزير الفرنسي السابق هوبير فيدرين اعتبر الأخير أن الدعم غير المشروط للحكومة الإسرائيلية يعني عدم البحث عن حل لهذه الحرب، وشدد على ضرورة إعادة دور السلطة الفلسطينية على الواجهة والتعامل معها كمحاور للقضية الفلسطينية، ومن أجل استعادة شرعيتها يجب البدء في مفاوضات جديدة.

صحيفة لوموند سلطت الضوء علىى وتداعيات الحرب على غزة على العلاقات بين الشرق والغرب

أفادت لوموند إلى أن 400 شخص سويدي من حاملي الجنسية المزدوجة لا يزالوا في غزة، ويعتبرون أن السلطات السويدية تخلت عنهم، وبدأ توجيه أصابع الاتهام من قبل الأهالي إلى الحكومة السويدية المدعومة من اليمين المتطرف بالتقاعس والتخلي عنهم

لور ستيفان عنونت الحرب بين إسرائيل وحماس تبعد دول الشرق الأوسط عن الغرب واعتبرت الكاتبة أنه في دول الشرق الأوسط تتزايد الانتقادات ضد القادة ووسائل الاعلام الأمريكية والأوروبية المتهمة بتجريد الفلسطينيين من انسانيتهم، وقال المحلل الأردني معين خوري إن قيم الحرية وحقوق الانسان وحرية التعبير انهارت في هذه الحرب، وتقول رولا ركبي المعارضة السورية المقيمة في لبنان: إن سبب كل أعمال العنف التي شهدناها منذ 7 أكتوبر تكمن في رفض الاعتراف بحق الفلسطينيين في الوجود

اتفاقيات إبراهيم رهن الاختبار في الحرب بين حماس وإسرائيل 

 

كتبت إيزابيل لاسار في صحيفة لوفيغاو أن الامارات العربية المتحدة تحاول الحفاظ على توازن صعب بين الرأي العربي وشريكها الإسرائيلي، مشيرة إلى أن أبو ظبي تأمل في أن تواصل المملكة العربية السعودية طريقها نحو اتفاقيات إبراهيم بعد انتهاء الحرب في غزة

ونقلت الصحيفة عن نورة الكعبي وزيرة الدولة للشؤون الخارجية في الامارات قولها إن بلدها تحذر من خطر التصعيد الإقليمي وكذلك من خطر قيام الجماعات المتطرفة باستغلال الوضع لتعزيز العنف، وأشارت لاسار في مقالها إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا ودول الخليج اعتقدت أنه باستطاعتها تجاهل القضية الفلسطينية وهذا خطأ، لأنهم اليوم يستخلصون الدروس الأولى للأزمة خاصة المتعلقة بالفشل في احتواء الأزمة

من باريس إلى بروكسل، جولة دبلوماسية غير متوقعة لنجل المشير خليفة حفتر، التفاصيل على موقع ميديابارت الاستقصائي

نقرأ في ميديابارت أن الابن الأكبر لخليفة حفتر صديق حفتر الذي جاء للبحث عن مكانة دولة، وانتقل إلى البرلمان الأوروبي رفقة الإمام حسن شلغومي وعضو البرلمان الأوروبي اليميني المتطرف ماكسيت بيرباكاس، لكن الزيارة تحولت إلى فشل تام يقول الكاتب

وأوضح الكاتب أن نجل حفتر حاول الاقتراب من شخصيات أدبية وسياسية ولكن الجميع تساءل من يكون ولماذا هو هنا، كما أنه قام بنشر مقطع فيديو له في البرلمان الأوروبي على أنه شارك في اجتماع” حول “دور الإسلام” و”قيم التضامن وقد حذف هذا الفيديو بعد ذلك لأنه لا أساس لهذا الخبر

 خطر النقاش بلا رؤية

موضوع افتتاحية لوموند هو مشروع قانون الهجرة الجديد في فرنسا، ويرى الكاتب أن مشروع القانون يقدم إلى البرلمان بمميزاته وعيوبه وطبعا يقدم على أنه قانون متوازن، ويأتي بعد مرور عام على تقديمه وبعد عدة تأجيلات، ومن المؤكد أن المقصود من مشروع القانون هو الاستجابة لتوقعات الناخبين لتحسين السيطرة على الهجرة، في جو مثقل بتكرار الهجمات الإسلامية وتنامي اليمين المتطرف.

وأوضحت لوموند أن مسألة الهجرة تستحق أفضل من كل هذه المساومات بين الأحزاب والسياسيين وفرنسا تحتاج إلى قوانين واضحة لأن هذا القانون معقد وكل جهة ترغب في إضافة ما تراه مناسبا، الخطر في حال تواصلت الخلافات هو أن يفوز بالرهان اليمين المتطرف

مجلة لوكورييه انترناسيونال: هل يمكن الحديث عن “إبادة جماعية” في غزة؟

 

انقطاع كل وسائل الاتصال في قطاع غزة جراء القصف الإسرائيلي المكثف
                                  انقطاع كل وسائل الاتصال في قطاع غزة جراء القصف الإسرائيلي المكثف 

لوكرييه انترناسيونال: الحرب على غزة جرائم حرب، وليست إبادة جماعية

 

هل تعتبر العمليات الانتقامية الإسرائيلية ضد حماس في غزة إبادة جماعية؟ سؤال يطرحه عدد كبير من المثقفين والباحثين والإعلاميين والسياسيين، حتى بين اليهود داخل وخارج إسرائيل

 المؤرخ الإسرائيلي البريطاني آفي شلايم قال إن دعم الغرب لإسرائيل وصل إلى أعلى مستوياته إلى حد إنكار تاريخ فلسطين والإنسانية الفلسطينية، مضيفا أن “القوى الغربية تمنح إسرائيل ’ تفويضًا بالإبادة الجماعية’ في قطاع غزة”

أما المؤرخ سيمون سيباغ فيرفض استخدام مصطلح الإبادة الجماعية في سياق الحرب الحالية بين إسرائيل وحماس، ويوضح أن “الإبادة الجماعية” الإسرائيلية (في فلسطين) هي جزء من عقيدة غربية معادية للسامية

ما يحدث هو مأساة، أمر مروع وغير مقبول. لكنها تسمى جريمة حرب يقول سيمون سيباغ

 

 في الحرب على حماس “الملك بيبي” يقاتل أيضاً من أجل بقائه السياسي

 

تساءل ديميتري كرييه في مجلة لوبص هل يمكن لنتنياهو البقاء على رأس السلطة بعد الرعب الذي عاشته البلاد في 7 أكتوبر؟، مشيرا إلى أن الرجل الذي قاد الدولة اليهودية دون انقطاع تقريبا لمدة أربعة عشر عاما، ويرأس ست حكومات منذ عام 1996، يبدو أكثر عزلة.

ويرى الكاتب أن نتنياهو فقد مصداقيته، حيث أظهرت استطلاعات الرأي أن ما لا يقل عن 80 في المئة من الإسرائيليين يعتقدون أن بيبي لابد أن يتحمل المسؤولية علنا عن كارثة 7 أكتوبر، كما أن أصوات لا يستهان بها من داخل حزبه تطال باستقالته حسب الإعلام الإسرائيلي، لكن نتنياهو يقول المحلل فريديك شيلو لن يرحل الآن، أما مستقبله السياسي فيعتمد على نتيجة هذه الحرب

حماس عدو إسرائيل والقضية الفلسطينية

في مقابلة لمجلة لوبوان مع نائب حزب النهضة بانجمان حداد اعتبر الأخير أن موقف جان لوك ميلانشان زعيم حزب فرنسا الأبية عار كبير، ومن الخطأ الأخلاقي عدم وصف هذا الهجوم من قبل فرنسا الأبية بالوحشي والإرهابي،وهذا الموقف حسب رأيه لا يستحق نقاشا سياسيا

ويرى حداد أن ميلانشان يحاول وضع مبررات لحركة حماس، وخطابه هذا لا يقدم أي خدمة للفلسطينيين لأن الحركة الإسلامية عدو إسرائيل، ولكنها أيضاً عدو القضية الفلسطينية، موضحا أن ميلانشان مخطئ إذا كان بخطابه هذا يحاول الاستفادة من أصوات المسلمين المستائين من إسرائيل

مجلة ماريان سلطت الضوء على تداعيات الحرب بين حماس وإسرائيل على لبنان

أفادت موفدة المجلة أن الحشود الداعمة لحسن نصر الله في الضاحية الجنوبية لبيروت دعت أثناء وبعد خطابه لتدمير الصهيونية رغم أن “السيد” تعلق الكاتبة، لم يعلن عن دخول قواته في حرب شاملة ضد إسرائيل

المجلة نقلت تصريحات بعض اللبنانيين، تقول رنا: نحن لسنا ضد اليهود، نحن ضد الصهيونية وضد الإبادة الجماعية التي يرتكبونها في فلسطين

وأشارت ماريان إلى أنه في الازمات السابقة كانت الدولة اللبنانية قادرة على القيام بمبادرات دبلوماسية،لكن اليوم يبدو أنه إضافة لأزماته الداخلية يعاني لبنان من عزلة عربية ،وقرار نصر الله عدم الدخول في حرب مفتوحة مع إسرائيل أراح أنصاره ومعارضيه

معاداة السامية في فرنسا، من أبرز المواضيع التي تناولتها الأسبوعيات الفرنسية 

 

نقرأ صحيفة لوجورنال دوديمانش أن معاداة السامية تشهد ارتفاعا عبر مختلف دول العالم وليس فقط في فرنسا، وذلك بسبب الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، متسائلا لماذا لم تتظاهر الشعوب العربية والغربية عندما أعلنت السعودية وحلفاؤها مثلا الحرب على اليمن؟ عندما يتعلق الأمر بإسرائيل عدد كبير من المعادين للسامية يظهرون إلى العلن دون خجل نقرأ في الصحيفة مجلة لوبوان من جهتها عنونت إحدى مقالاتها: معاداة السامية: العودة إلى العصور الوسطى، واعتبر كاتب المقال أن كراهية اليهود التي ينشرها الإسلاميون ورفاقهم من اليسار المتطرف تعود إلى زمن بعيد.

تقرير إعداد : حسن ظاظا