نوسوسيال

صحيفة المدن الإلكترونية : لبنان أمام فوهة بركان إفلاس مالي و سياسي

277

 

 

تواجد الشرطة أمام أحد البنوك اللبنانية في بيروت لتفادي اقتحامها من قبل المواطنين في ظل أزمة المصارف (18/02/2022)
تواجد الشرطة أمام أحد البنوك اللبنانية في بيروت لتفادي اقتحامها من قبل المواطنين في ظل أزمة المصارف 
إ

صحيفة المدن الإلكترونية : لبنان أمام فوهة بركان إفلاس مالي يصاحب “الطلاق” السياسي 

يقول منير الربيع في صحيفة المدن الإلكترونية إن أوراقا كثيرة تتزاحم على الساحة اللبنانية وتتداخل ما بين الداخل والخارج. لكنها تشير إلى تعسّر في المسارات قد يؤدي إلى ارتفاع منسوب الأزمات. إلا أن الملفات والحسابات المتضاربة لأصحابها تبقى قائمة، بدءاً من حزب الله أو الثنائي الشيعي، إلى رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي وحاكم مصرف لبنان رياض سلامة، ربطاً بالصراع المستمر بين المصارف ومع القضاء المحلي والأجنبي، وصولاً إلى مواقف القوى المسيحية من الاستحقاق الرئاسي. 

بالاستناد إلى ممارسة كل القوى ومواقفها، فلا بد من الخروج بنظرة قاتمة وسوداوية. سياسياً أيضاً، يقول الكاتب في صحيفة المدن الإلكترونية لا تبدو القوى المسيحية متفقة مع بعضها البعض، فلا اجتماع بكركي قد نجح، ولا مساعي التواصل بين القوات اللبنانية والتيار الوطني قد نجحت، فيما تخرج بعض المواقف للتعبير عن رفض النقاش والحوار مع “الطرف الآخر” أي مع حزب الله، خصوصاً بعد ترشيح فرنجية. وهذا سيضع البلاد أمام فوهة بركان، لا أحد يعلم متى ينفجر، وكيف السبيل إلى إطفائه، يقول منير الربيع في صحيفة المدن الإلكترونية.

صحيفة العربي الجديد: رسائل إسرائيل إلى إيران في سوريا

كتب طارق عزيزة مقالا في صحيفة العربي الجديد اعتبر أن استهداف إسرائيل للمواقعَ والمقرّات العسكرية والأمنية التابعة لإيران ومليشياتها في سوريا لم يعد أمراً يوصف بأنه “تصعيد”، ولا هو بالتطوّر الخطير على الساحة السورية، حتى وإن كان مسرحه قلب العاصمة دمشق. فالمسألة باتت شبه روتينية في إطار سياسة إسرائيلية واضحة في تعاملها مع طبيعة الوجود الإيراني المتنامي في سوريا، والنظام السوري ليس المستهدَف فعلياً، وإن وجدها في كلّ مرة مناسبةً لاجترار ادّعاءاته بشأن “المقاومة والصمود” و”المؤامرة الكونية”.

وأوضح الكاتب أن ثمّة توازناتٌ وتفاهماتٌ ضمنية استقرّ عليها شكل الصراع بين طهران وتل أبيب، وهو صراع فيه من الضجيج الإيديولوجي والتهويل الدعائي أكثر بكثير من حقيقته الواقعية. وكثيراً ما يجد فيه حكّام البلدين مخرجاً من أزماتهم السياسية في الداخل، فيعمدان إلى التراشق الإعلامي وحتى الصاروخي في بعض الأحيان، بغرض شدّ انتباه الجمهور إلى خطر خارجيّ مزعوم، في مؤشّر على دور وظيفي لهذا العداء المزمن. يمكن قول الشيء نفسه عن علاقات الولايات المتحدة وإيران.

صحيفة العرب اللندنية : انقشاع أزمة المهاجرين في تونس.. رب ضارة نافعة 

أوضح حكيم مرزوقي  في صحيفة العرب اللندنية أن جميع الاتهامات بالعنصرية سقطت بمجرد الاطلاع على حقيقة الأمر والتأمل في موقف الرئيس التونسي الذي رفع كل لبس، بل ومضى قدما في اقتراح الحلول وانتزاع الامتيازات للمهاجرين الأفارقة.

ولأن رب ضارة نافعة كما يقال، يضيف الكاتب  بادرت الحكومة إلى نزع الفتيل وإسكات الأفواه عبر جملة إجراءات تهدف إلى حماية الأجانب المقيمين على أرض تونس، شملت تسليم بطاقات إقامة لفائدة الطلبة من البلدان الأفريقية، وتسهيل عمليات المغادرة الطوعية في إطار منظّم وبالتنسيق المسبق مع السفارات والبعثات الدبلوماسية.

صحيفة الشرق الأوسط : الصين: منافس أم عدو؟

اعتبر أمير طاهري في صحيفة الشرق الأوسط أنه رغم ما يجري من اتهامات للصين بمحاولة شراء كل شيء في الولايات المتحدة لسرقة التكنولوجيا والمهارات الأميركية، فإن الواقع يقول إن جمهورية الصين الشعبية ليست من بين كبار المستثمرين الأجانب في الولايات المتحدة، حيث تسبقها حتى إيرلندا وفرنسا. وبدلاً من ذلك، ظهرت الصين كواحدة من أكبر أصحاب احتياطيات الدولار.

وتابع الكاتب إن التقارير التي تفيد بأن الصين متورطة في التجسس الصناعي قد تكون صحيحة أيضاً، وإن كان مبالغاً فيها. ومع ذلك، لا ينبغي أن يدفع كل ذلك الصين إلى أعلى السُّلم لتصبح على بُعد درجة واحدة من مرتبة التهديد الذي يمثله وضع «عدو».

فالصين تعاونت بشكل وثيق مع الولايات المتحدة لإصدار سبعة قرارات في مجلس الأمن الدولي ضد الجمهورية الإسلامية في إيران. كذلك فعّلت الصين عقوبات فرضها الرئيس السابق دونالد ترمب فيما كانت تستفيد من أسعار النفط الإيراني المخفّضة. ولم تعترف الصين بضم بوتين «أوسيتيا الجنوبية» و«أبخازيا» و”شبه جزيرة  القرم” و«دونيتسك» و«لوهانسك»، ولم تؤيد الاجتياح الروسي لأوكرانيا.