نوسوسيال

تقرير/ نوس سوسيال الدولية : الركود الاقتصادي في فرنسا و أوروبا

43

 

 

الركود خيار أوروبا الشجاع لمعاقبة روسيا لكنه قد يشكل خطراً على الديمقراطية

الرئيس الفرنسي ماكرون يتحدث إلى الصحافة بعد اجتماعه بالمستشار الألماني شولتز حول أزمة الطاقة (05/09/2022)
 

من أبرز المواضيع الواردة في الصحف الفرنسية الصادرة يوم الثلاثاء في 06 أيلول/ سبتمبر 2022 أزمة الطاقة المتوقعة في أوروبا، ليز تراس سيدة فولاذية جديدة على رأس الحكومة البريطانية، وتشيلي ترفض مشروع الدستور الجديد والطامح لطي صفحة بينوشيه.

 

هل يمكن تلافي الركود الاقتصادي في فرنسا وأوروبا؟

 

السؤال الذي يبدو أكثر إلحاحا يوما بعد يوم: “هل يمكن تلافي الركود الاقتصادي في فرنسا وأوروبا؟” وهو طرح ل “لوفيغارو” في مقال ل “جان- بيار روبان” يعتبر أن “أزمة الطاقة والغلاء والزيادة الضرورية لمعدلات الفائدة قد تؤدي لتدهور الاقتصاد”. و”من المرجح إذا ألا تنجو أوروبا من الركود”. كما أشارت بدورها “لي زيكو” في مقال ل “جان-مارك فيتوري” عن “خيار الركود” كما عنون، وفيه أنه “إذا كان المال عصب الحرب فإن الطاقة هي شرط الإنتاج”.


قرار الركود شجاع لكنه قد يشكل اختباراً حرجاً للديمقراطية 

 

“وروسيا بوتين بقطعها الغاز تحكم”، تابع “فيتوري”، “على الصناعة الأوروبية بتقليص نشاطها… قفزة فاتورة الطاقة التي تتحملها القارة العجوز سوف تتسبب بإفقارها كتب “جان-مارك فيتوري”. وقد لفت الى أن “الركود هو النتيجة المباشرة لقرار سياسي اتخذته أوروبا بهدف معاقبة روسيا على اجتياحها لأوكرانيا” يشير “فيتوري” الذي خلص إلى أن “قرار الركود شجاع لكنه قد يشكل اختبارا حرجا للديمقراطية”.

حلول فرنسية ألمانية لمواجهة أزمة الطاقة 

أفردت الصحف حيزاً هاماً للحلول التي طرحها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بعد تواصله مع المستشار الألماني أولاف شولتس. ومن هذه الطروحات “شراء الغاز بشكل مشترك للحصول على أسعار أقل عدا عن تسليم فرنسا مزيد من الغاز لألمانيا التي قد تؤمن في المقابل الكهرباء لفرنسا” تقول صحف اليوم. وقد قرأنا في بعض هذه الصحف ومنها “لاكروا” عن “اضطرار بعض الصناعات لخفض أو تجميد إنتاجها جراء ارتفاع أسعار الطاقة، من بين هذه الصناعات معامل الكريستال والألمنيوم في فرنسا” كتبت “لاكروا”.

فرنسا تقفل حوالي 30 مسبحاً عاماً بسبب أزمة الطاقة 

في حين تحدثت كل من “لوفيغارو” و”لوباريزيان” عن “إقفال حوالي ثلاثين مسبحاً عاماً في فرنسا بسبب عدم قدرة الشركات المكلفة بإدارتها على تحمل نفقات برك السباحة والحمامات”. وفي ما خصّ أزمة الموارد الطبيعية فقد بدأت صحيفة “لوموند” بنشر سلسلة تحقيقات عن الأتربة والرمال وهي المورد الطبيعي الأكثر استهلاكا بعد الماء، تستعمل في البناء طبعا لكن أيضا في الهواتف الذكية ومواد التجميل والزجاج والورق ورقائق أجهزة الكمبيوتر.

التشيلي تفشل بالتخلص من تركة بينوشيه 

في سياق آخر نقرأ في صحف اليوم عن فشل الاستفتاء حول مشروع الدستور التشيلي الجديد الذي أثار تعليقات كثيرة. التشيليّون رفضوا بغالبية ساحقة اقتراح دستور جديد يهدف الى استبدال ذلك الموروث من عهد ديكتاتورية أوغستو بينوشيه” كتبت “لي زيكو”.

“لوبينيون” أشارت الى أنه من أسباب فشل الاستفتاء  إدراج الحق في الإجهاض وأيضا منح حقوق جديدة للشعوب الأصلية ومنهم هنود المابوتشي. “لاكروا” نقلت عن “أوليفييه كومبانيون” الأستاذ لدى معهد أميركا اللاتينية للدراسات العليا أن نتائج التصويت تعود لحملة تضليل أطلقتها الجهات المعارضة للدستور عدا عن أن المجتمع التشيلي المحافظ لم يكن مستعدا لتقبل مثل هذا النص.

تعديل الدستور التشيلي هل هو سابق لأوانه؟ 

وقد لفتت “لي زيكو” في افتتاحيتها الى أن” إرادة التخلص من الليبرالية المفرطة التي فرضها الحكم العسكري لبينوشيه دفعت معدّي الدستور لعرض مشروع بالغ الطموح لكنه يقطع بشكل جذري مع الماضي” تقول “لي زيكو” التي اعتبرت أن المشروع المطروح كان سابقا لأوانه.

“لوموند” التي خصصت افتتاحيتها للموضوع أشارت الى أن ثمانين بالمئة من الشعب التشيلي كان موافقا على مبدأ تغيير الدستور بعد الانتفاضة الشعبية العنيفة التي طالبت عام 2019 بمزيد من العدالة الاجتماعية” تقول “لوموند” التي دعت اليسار الحاكم الى إعادة صياغة مشروعه واعتبرت أن القضايا المطروحة في تشيلي هي نفسها التي تهم جزءاً كبيراً من أميركا الجنوبية مثل كولومبيا التي شهدت فشلاً تاريخياً لليمين والبرازيل التي تستعد لانتخابات رئاسية مصيرية”.

سيدة فولاذية جديدة على رأس الحكومة البريطانية 

فوز ليز تراس بالسباق على رئاسة الحكومة البريطانية من المواضيع التي شغلت الصحف الفرنسية الصادرة اليوم. “السيدة الفولاذية الجديدة” كما عنونت “لاكروا” تصدرت غلاف الصحيفة الكاثوليكية التي قالت إن وريثة مارغريت تاتشر تستعد لحكم بلاد تجتاز أزمة اقتصادية واجتماعية لا سابق لها منذ أربعين عاما. “ليبراسيون” التي جعلت من ليز تراس المحافظة جدا موضوع الغلاف، اعتبرت في افتتاحيتها أن “فوزها مصدر للكآبة” كما قالت.

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

المصدر نوس سوسيال لدولية