نوسوسيال

ر د فعل طريف لصدمة مليونير من أم كلثوم

0 40

رد فعل طريف لصدمة مليونير من مبلغ طلبته أم كلثوم لإحياء حفل بمنزلهأعادت إحدى الصحف المصرية العريقة نشر خبر قديم يرجع تاريخه لعام 1944، تم الكشف من خلاله عن ردة فعل الفنانة الراحلة أم كلثوم عندما طلب منها مليونير مصري الغناء في منزله.

أم كلثوم تطلب مبلغ مالي كبير

وذكرت الصحيفة أن المليونير المصري الراحل السيد البدراوي باشا طلب من أم كلثوم إحياء حفل في منزله فطلبت الفنانة مبلغ 400 جنيه عن الليلة الواحدة، وهو يعتبر مبلغ كبير وقتها.

ورد البداروي قائلا على طلب أم كلثوم:”طيب والله لازم اشتغل مغني”، حيث رأى حينها أنه خيرا له أن يغني بدلا من أن يزرع ألوف الأفدنة ولا يجني منها 400 جنيه أجرًا في الليلة الواحدة.

وردت أم كلثوم قائلة:”أنها فكرة طريفة أن يغني البدراوي باشا، وأنها مستعدة أن تدفع 400 جنيه أجرًا لليلة التي يحييها واقترحت عليه أن يتألف التخت من أصحاب الملايين”.

أم كلثوم تقترح أغنية “الآهات”

وأشارت الصحيفة المصرية أن البدراوى باشا سأل وقتها عن الأغنية التي يمكن أن يقوم بغنائها، فاقترحت أم كلثوم أغنية “الآهات” التي تقول فيها:”اه يا اللي أسست وهديت، آه يا اللي عمرت وأخليت، آه يا اللي اضحكت وأبكيت، آه من رضاك وصدودك آه”.

كما اقترحت أم كلثوم بشكل طريف أن تتغير كلمات الأغنية على النحو التالي لتليق بأصحاب الملايين لتصبح:”اه يا اللي اسست واقتنيت، اه ياللي عمرت واشتريت، اه ياللي لا رحت ولا جيت، اه من غناك وفلوسك اه”، ثم اختتمت كوكب الشرق حديثها بأن يتم بيع تذاكر هذه الحفلة من البنك الأهلي.

جدير بالذكر أنه رحلت فاطمة إبراهيم السيد البلتاجى المعروفة بـ “أم كلثوم” كوكب الشرق أسطورة الغناء العظيمة، عن عالمنا فى 3 فبراير من عام 1975م، وهي تعد أيقونة الطرب فى الوطن العربى، وكانت حياتها الفنية مليئة بالأعمال المميزة حيث بدأت الغناء وهى طفلة صغيرة مع والدها فى الموالد والأفراح، وفى عام 1922 انتقلت إلى القاهرة، وكونت أول تخت موسيقى لها فى عام 1926.

ووصفت أم كلثوم بأنها  مطربة الجنة بتعبير إبراهيم ناجي، وإلهة الوحي كما يصفها أحمد رامي، ونعمة الدنيا بقول نجيب محفوظ، وأقوي من ألف خط للطيران يربط الأرض العربية، كما قال عنها مصطفي محمود، هي فنانة عظيمة “تكلثم” اللحن فتزيده جمالًا على جمال بحسب تعبير محمد عبدالوهاب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.