نوسوسيال

إعداد سيدار رشيد : قراءة في الصحف الفرنسية:

45

 

“لوموند” عن مآثر “فاغنر”: “آلية منظمة لنهب مقدرات الدول والسيطرة عليها بالقوة”

مقاتلون في ليبيا
مقاتلون في ليبيا © (رويترز)

أفردت الصحف الفرنسية الصادرة يوم الأربعاء 15 كانون الأول / ديسمبر 2021 حيزا هاما لأجواء معركة الانتخابات الرئاسية الفرنسية، ونقرأ فيها أيضا عن انسحاب القوات الفرنسية من مدينة تمبكتو، وأساليب مرتزقة “فاغنر”، وقرارات الرئيس التونسي المثيرة للجدل، والملف النووي الإيراني وغيرها من المواضيع.

قيس سعيد انحراف أكثر فأكثر نحو الاستبداد 

كثيرة هي الصحف التي عالجت إقرار الرئيس التونسي قيس سعيد تدابير استثنائية جديدة. “الرئيس التونسي يحتكر كامل السلطات سنة إضافية” كتبت “لي زيكو”. “لاكروا” رأت في “الخارطة السياسية الجديدة التي أعلنها قيس سعيد والتي تجمّد عمل البرلمان الى حين إجراء الانتخابات العام المقبل في 17 السابع عشر من كانون الأول/ديسمبر إمعانا في الانفراد بالسلطة”. بدورها “لوموند” أشارت الى “الأجواء المتفجرة التي تواكب رئيسا لا يحظى، رغم شعبيته، بدعم السياسيين”. أما “لوفيغارو” فقد أخذت على قيس سعيد “انحرافه أكثر فأكثر نحو الاستبداد”. كاتبة المقال “ماريلين دوما” نقلت عن الخبير السياسي “الياس غني” قلقه جراء “اعتماد الرئيس سعيد خطابا حاقدا، مدمرا يزخر بتهم الخيانة والتآمر”. ونقرأ في “لوفيغارو” أيضا تقريرا عن “هجرة التونسيين لبلادهم بعد خيبة أملهم من الثورة”.

انتهاكات “فاغنر”: نهب وتعذيب واعتقالات تعسفية 

والآن الى أساليب مرتزقة مجموعة فاغنر الروسية في إفريقيا وقد كشفت عنها صحيفة “لوموند” بالتزامن مع فرض عقوبات أوروبية على المجموعة الروسية شبه العسكرية. تقول “لوموند” إنها اطلعت على “تقارير أمنية حول عقود فاغنر وتجهيزاتها وشبكاتها وفي التقارير أيضا” تضيف الصحيفة المسائية “صور موثقة عن انتهاكات المرتزقة الروس من نهب وتعذيب واعتقالات تعسفية”.

فاغنر تعيق الحل السياسي في ليبيا 

وتشير “لوموند” الى أن الوثائق تؤكد الى أن فاغنر آلية فاعلة ومنظمة هدفها نهب مقدرات البلدان التي تتعاقد معها والسيطرة عليها بالقوة” وتضيف “لوموند” أن “القاعدة الاقوى والأكثر تنظيما للمجموعة شبه العسكرية موجودة في ليبيا، ما يسمح لها” بحسب “لوموند”، “بفرض سلطتها الى حد ما على المنشآت النفطية، عدا أن وجود قواتها على الأرض يشكل عائقا أمام وحدة البلاد أو على الأقل أمام حل سياسي”.

فاغنر لم تصل الى مالي بعد لكنها تستطلع مناجم الذهب فيها 

“لوموند” لفتت في ما خص مالي الى أن “عناصر فاغنر، خلافا للشائعات، لم تنتشر بعد فيها، لكن المجموعة الروسية أوفدت أحد رجالها المختصين بالجيولوجيا الى مالي بهدف التنقيب عن الذهب”. ونبقى في مالي لنشير الى أن “لوفيغارو” نشرت تحقيقا عن انسحاب القوات الفرنسية من تمبكتو وتسليمها الى الجيش المالي بعد ثماني سنوات من دخولها المدينة الأثرية الصحراوية.

هل فات أوان الاتفاق على البرنامج النووي الإيراني؟

“هل فات أوان الاتفاق على البرنامج النووي الإيراني؟” السؤال طرحته “لاكروا”. الصحيفة استجوبت الباحثة لدى “المعهد الفرنسي للعلاقات الدولية”، “ايلوييز فاييه” التي أشارت الى ان “واشنطن لا تريد ان يتعطل المسار بفعل العقوبات الأحادية الجانب” وقد رجحت استمرار مفاوضات فيينا”. الباحث لدى “المعهد العالمي للدراسات الإيرانية”، “كليمان تيرم” اعتبر بدوره أن “الاتفاق فيما لو تم التوصل إليه لن يكفي لعودة طهران الى الساحة الدولية”. “تيرم” لفت أيضا الى أن “المجتمع المدني الإيراني وغالبية المواطنين يشككون بشرعية النظام ويدينون استعماله المسألة النووية لخلق أزمات خارجية يبرر بها القمع الداخلي”.

لا تدعوا الديكتاتوريات تستخدم القضاء الفرنسي

في سياق آخر نقرأ اليوم في “ليبراسيون” نداء حمل توقيع الأسقف “جاك غالو” وعدد من المفكرين السوريين والفرنسيين يدين لجوء شبكة “روسيا اليوم” ومنظمة “SOS Chrétiens d’Orient اليمينية المتطرفة والمقربة من النظام السوري الى ملاحقة الناشطين السوريين أمام القضاء الفرنسي بحجة القدح والذم، وقد طالب الموقعون بمنع الديكتاتوريات من استغلال القضاء الفرنسي لكمّ أفواه المعارضة السورية.

إطلالة ماكرون التلفزيونية تثير جدلا

ويبقى في الختام أن نشير الى أن صحف اليوم خصصت عناوينها للجدل الذي أثارته المقابلة التلفزيونية المسجلة للرئيس ماكرون التي ستبثّ اليوم على القناة الفرنسية الأولى، وقد اعتبرت المعارضة أنه يجب احتسابها من كمية الوقت المتاح للرئيس كمرشح للانتخابات الرئاسية في نيسان/أبريل المقبل.