نوسوسيال

هل يشكل لقاء “لافروف – بلينكن” نقطة البداية للعلاقات الروسية الأميركية؟

0 23

/     بقلم الكاتب الصحفي حسن ظاظا   /
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
مستقبل العلاقات الأميركية الروسية على ضوء اللقاء الأول بين وزيري الخارجية الروسي والأميركي على هامش قمة في ايسلندا. وقد تم هذا اللقاء الذي استمر لمدة ساعتين بأجواء إيجابية كما تم الإعلان عنه لاحقا.  لكن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف  مرّر رسائل متعلقة بأهمية محو الأنقاض الموروثة من الإدارات الأميركية السابقة ولا سيما في موضوع تبادل طرد دبلوماسيين. أما نظيره الأميركي أنطوني بلينكن فقد مرر رسائل أميركية قلقة من الحشود الروسية على الحدود الأوكرانية إضافة الى وضع المعارض الروسي ألكسي نافا لني.

إذاً القضايا العالقة بين الدولتين متعددة واستراتيجية وتحتاج إلى المزيد من اللقاءات. لكن هل يشكل هذا اللقاء نقطة البداية وهل اقترب موعد لقاء الرئيسين الروسي والأميركي في ظل أجواء إيجابية حول إمكانية لقائهما؟ ولكن توصل الجانبان الأمريكي والروسي إلى تفاهمات متعددةفي حل النزاعات في الشرق الأوسط  واهمها الوضع اللبناني والسوري والأمن والسلام بالمنطقة وضمانة الوجود الإسرائيلي في المنطقة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.